بورتريهليبيا

ليبيا … وفاة الشيخ محمد منصف عبدالله القماطي

المغاربي للدراسات والتحاليل

 فقدت ليبيا والعالم الاسلامي علما من أعلامها فضيلة الدكتور الداعيةالمربي،والمحقق اللغوي الكبير الشيخ الجليل محمد منصف عبدالله القماطي وهو من أهل القرآن حفظًا وعلمًا وعملًا ، وأستاذ في اللغة والأدب.
 نال إجازة المعلمين الخاصة في تعليم اللغة العربية والدين الإسلامي عام1971م. وإجازة (الليسانس) في اللغويات من كلية اللغة العربية والدراسات الإسلامية بالبيضاء ، عام 1975م.
ثم اشتغل بالخطابة والتدريس في المساجد والإذاعات لنحو ثلاثين سنة ، وله مشاركات في مؤتمرات علمية حول العالم الإسلامي.
تحصل على الماجستير في علم اللغة من جامعة (ميشيغان) بالولايات المتحدة عام 1981م.
درَّس اللغةَ العربية لغير الناطقين بها بجامعة طرابلس، وكلية الدعوة الإسلامية. ورأس شعبة (تعليم الأجانب) بقسم اللغة العربية والدراسات الإسلامية بكلية التربية، ثم كلية اللغات، بجامعة طرابلس ، وهو خبير في تعليم اللغة العربية لغير الناطقين بها بالمنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم.
نال درجة الدكتوراه في الصوتيات من جامعة القرآن الكريم والعلوم الإسلامية بالسودان عام 1418هـ 1997م.
عمل مديرا للمعهد العالي للعلوم الشرعية بتاجوراء ثم مستشارًا بدار الإفتاء.
ودرس بأقسام اللغة العربية بجامعة طرابلس، وجامعة سبها، والجامعة الأسمرية، وجامعة المرقب، وأكاديمية الدراسات العليا.
وشارك في الإشراف والمناقشة لعشرات الأطروحات الجامعية، وبحوث التخرج. له العديد من التآليف والبحوث المنشورة.
ان لله وان اليه راجعون نسأل المولى الكريم أن يشمله بلطفه ورضوانه وأن يكرم نزله ويرحمه ويقبله مع الأبرار في عليين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق