إصدارات

تجديد مالك بن نبي في الفلك الديني لمحمد الصادق البوعلاقي

عن دار شامة صدر منذ أيٌام كتاب جديد بعنوان تجديد مالك بن نبي في الفكر الديني المنطلقات والحدود للدكتور محمد الصادق بوعلاقي قدّم له الدكتور محسن التليلي أستاذ التعليم العالي بكلية الآداب والعلوم الأنسانية جامعة منوبة.

التجديد في مقاربة الظاهرة الدينية لدى مالك بن نبي مقاربة من جملة مقاربات حداثية سعت إلى إحداث تغيير في البنائين النظري والعملي للأجتماع الأسلامي مقاربة انفتحت على تأويلية عقلية ارادت أن تجعل من التجديد والعقل في آن نسقا جدليا متأصلا في قراءة النص الديني قراءة مبدعة تجعله في صميم قضايا الحياة المعاصرة ً.”

هكذا قدٌم الدكتور التليلي للكتاب الذي جاء في فصلين فصل اول منطلقات تجديد مالك بن نبي في الفكر الديني وفصل ثان بعنوان وجوه تجديد مالك بن نبي الفكر الديني وحدوده ، ويقول الدكتور محمد الصادق البوعلاقي ان مالك بن نبي المفكٌر الجزائري (1905/1973)جمع بين تكوينه التقليدي  المستند إلى المنظومة الدينية التقليدية والمتشبع أيضا بنزعة عقلية متشربة ألوانا من الثقافة الغربية ومعارفها في منابتها الأولى .

ويرى ان مالك بن نبي ينتمي للجيل الثاني من المفكرين العرب الذين أهتموا بما سمٌاه الفكر الحضاري عامة والفكر الديني خاصة ويقول في هذا السياق “حمل مالك بن نبي هذا التصور بل تجاوزه أحيانا إلى النقد والمعارضة حتى ان فرنسا أدخلته سجونها بسبب بعض مواقفه وتشير بعض الدراسات أنٌه كتب المسودٌة الاولى للظاهرة القرآنية في سجون فرنسا أواخر سنة. 1946″

يهتم الدكتور العلاقي في الفصل الاول بالإطار العام الذي ولدت فيه مبادرات التجديد الديني والتي ذهب أغلب المفكرين لربطها بــ”الصدمة الحضارية ” التي ترتٌبت عن حملة بونابرت وقد كانت الحركة الإصلاحية ذات التوجٌه الديني مدخلا للإصلاح السياسي والأجتماعي .ويرى مالك بن نبي ان حركة التاريخ الأنساني لا توجهها القوى المادية فقط بل كذلك يمكن الإستفادة أيضا من القوى النفسية والفكرية والعقائدية في توجيه حركته .

ويرى الدكتور العلاقي في تحليله لمدونة مالك بن نبي ان المرجعية الفكرية والموضوعية غذت ميول مالك بن نبي الذاتية التي بلورتها عوامل من أهمها الفضاء الأُسَري المتدين تدينا متحررا من الطرق المنتشرة في عصره والفضاء المدرسي في الجزائر وفرنسا المنفتح على علوم ومعارف تتجاوز العلوم الشرعية المعهودة .

المصدر: الشروق بتاريخ 02 افريل 2020 

تابع الخبر من مصدره الاصلي 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق