تقاريرليبيا

الأمم المتحدة: جماعات في ليبيا تقتل السجناء وتعذبهم

 

قالت الأمم المتحدة يوم أمس الثلاثاء، إن الجماعات المسلحة في ليبيا تقتل وتعذب المحتجزين في سجون تضم آلاف المدنيين المحتجزين بشكل غير قانوني ويخضع بعضها اسميا لسيطرة حكومة الوفاق الوطني.
وأضافت المنظمة أن الحكومات المتعاقبة في طرابلس سمحت لجماعات مسلحة باعتقال معارضين ونشطاء وصحفيين وساسة وكانت تدفع أجورا للمقاتلين وتمدهم بالعتاد والزي العسكري.
وقال مكتب حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة وبعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا في تقرير “نتيجة لذلك تنامى نفوذ الجماعات المسلحة دون رقابة وظلت فعليا غير خاضعة لإشراف الحكومة”.
وأضاف التقرير “يعتقل الرجال والنساء والأطفال في مختلف أرجاء ليبيا بشكل تعسفي أو يحرمون من الحرية بشكل غير قانوني استنادا إلى صلاتهم العشائرية أو الأسرية أو التصورات عن انتماءاتهم السياسية”.
وشجب الأمير زيد بن رعد الحسين مفوض الأمم المتحدة السامي لحقوق الإنسان “الانتهاكات المروعة” و”الرعب الهائل”.
وحث الأمير السلطات على إطلاق سراح المعتقلين بدون قضايا وإجراء محاكمات في جرائم تشمل التعذيب والخطف والإعدام كخطوة باتجاه العودة لحكم القانون.
وذكر التقرير أن العديد من المعتقلين احتجزوا دون توجيه اتهامات لهم أو محاكمتهم منذ ثورة عام 2011 التي أطاحت بحكم الزعيم الليبي معمر القذافي.
وكالات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق