المغربتقارير

إثر انتشار مقطع فيديو يظهر تغيُّب الموظفين … العلاقات في أوْج توترها بين “العدالة والتنمية” و”التجمع الوطني”

 

المغاربي للدراسات والتحاليل ___

توتَّرت العلاقة مجددًا بين قيادات حزبي العدالة والتنمية والتجمع الوطني للأحرار، عقب إعلان وزير الصناعة والتجارة والاستثمار والاقتصاد الرقمي، حفيظ العلوي، المنتمي إلى حزب “الحمامة“، عن إعفاء رئيس مصلحة التجارة والصناعة في مدينة مراكش، عبد العزيز كاوجي، المنتمي إلى حزب “المصباح”، والذي يشغل أيضًا منصب العضوية في مجلس جهة مراكش آسفي، وعضو الكتابة الجهوية لحزب العدالة والتنمية.

وجاء قرار وزير الصناعة والتجارة، بسبب تغيب عدد من مسؤولي المندوبية الجهوية للوزارة في مراكش الاثنين الماضي (5 مارس/ أذار)، عقب مقطع الفيديو الذي انتشر على نطاق واسع، والذي أظهر غياب جميع الموظفين وعدم وجود أي أحد داخل الإدارة.

ورد فريق العدالة والتنمية في جهة مراكش آسفي ببلاغ أكد فيه أن عبد العزيز كاوجي لم يكن متغيبًا عن عمله في اليوم المذكور، بل كان حاضرًا في الدورة العادية لمجلس جهة مراكش أسفي، التي انعقدت الاثنين 05 مارس/ آذار 2018 في مقر عمالة إقليم الرحامنة، على اعتبار أن الشخص المذكور مستشار في المجلس، ويرأس لجنة التنمية الاقتصادية والاجتماعية.

واعتبر حزب العدالة والتنمية أن قرار الوزارة بإعفاء كاوجي من مهامه قرارًا تعسفيًا وغير قانوني، مستنكرًا الطريقة التي سلكتها الوزارة في إعفاء عدد من الأطر، المشهود لها بالكفاءة والإخلاص في العمل، دون تدقيق ولا تمحيص في الحيثيات والسياقات المحيطة بالشريط، الذي يوثق نازلة الغياب عن العمل”.

وطالب البيان الوزارة المعنية بمراجعة قراراتها  في حق الأطر الإدارية، التي تغيبت عن العمل بشكل قانوني يجعلها في وضعية قيام بالمهمة، وفق ما تنص عليه القوانين الجاري بها العمل.

المغرب اليوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق