الجزائررأي

وزير الخارجية الجزائري: “استقرار ليبيا يعني استقرار الساحل”

 

 

أكد وزير الخارجية الجزائري عبد القادر امساهل، أن تسوية الأزمة في ليبيا مرتبط بعودة الاستقرار إلى دول الساحل الإفريقي.

وأشار مساهل، خلال مشاركته بالندوة الإقليمية حول الأمن في الساحل وغرب إفريقيا المنعقد السبت في العاصمة المالية باماكو، إلى أن ما صفها بالجماعات الإرهابية داخل ليبيا لها امتداداتها في المنطقة، وفق ما نقله موقع الخارجية.

وشدد الوزير الجزائري على ضرورة اعتماد الحوار والتشاور من قبل الفاعلين في منطقة الساحل، داعيًا إلى تكثيف الجهود والبحث عن طرق عمل جديدة، للوصول إلى الاستقرار في المنطقة.

وكشف مساهل أن الهدف الرئيس من الندوة هو التقييم الشامل للوضع الأمني في غرب إفريقيا، وإعداد استراتيجية جماعية جديدة في مجال مكافحة الإرهاب والجريمة العابرة للأوطان في منطقة الساحل، وفق تعبيره.

النبأ

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق