المغربتقارير

المغرب : الاستقلال يفتتح ويختتم أشغال مؤتمره وسط فوضى عارمة

 

 

خيّمت الفوضى  على أشغال المؤتمر الـــ 17  لحزب الاستقلال، حيث عرفت جلسة انتخاب الأمين العام، صباح يوم أمس الأحد غرة اكتوبر 2017، احتجاجات واصطدامات بين المؤتمرين واعتداءات على الصحافيين، الذين منعوا من تصوير الأحداث.

و رفع المحتجون شعارات من قبيل “التحكم ارحل” و”هذا عار المؤتمر في خطر”، و”هذا عار.. المؤتمر محاصر”مما أدى الى توقف اشغال الجلسة.

واندلعت هذه الاحتجاجات، التي تحولت إلى فوضى عارمة، بعد عدم تمكن بعض أعضاء المجلس الوطني من تسلم بطاقاتهم الانتخابية مع أن أسماءهم موجودة على اللوائح.

و بات المؤتمر يعرف بـ”مؤتمر الصحون”، إثر تراشق بعض المؤتمرين بالصحون والكراسي خلال وجبة العشاء، التي تلت الجلسة الافتتاحية للمؤتمر حيث نشب عراك عنيف  بين مؤيدي الأمين العام المنتهية ولايته والمرشح لولاية جديدة حميد شباط، ومؤيدي منافسه نزار بركة، أسفر عن سقوط جرحى.

https://www.youtube.com/watch?v=irf_5XpXVWE

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق