تقاريرتونس

تونس : إرجاء أول انتخابات بلدية بعد الثورة إلى أجل غير مسمى

 

 

أعلنت يوم أمس الاثنين الهيئة العليا المستقلة للانتخابات بعد اجتماع  دام اربع ساعات بين ممثلين عن مجلس النواب والرئاسة والحكومة   عن إرجاء أول انتخابات بلدية في مرحلة ما بعد الثورة إلى أجل غير مسمى.

وكان من المقرر إجراء الانتخابات في ديسمبر المقبل.

و قد أعلنت  غالبية الاحزاب تأييدها تأجيل الانتخابات البلدية، الاولى منذ سقوط نظام بن علي في 2011، حتى مارس 2018 بحجة عدم استكمال الاستعدادات لإجرائها .

وقال انور بن حسن الرئيس بالنيابة للهيئة العليا المستقلة للانتخابات ان “غالبية المشاركين في هذا الاجتماع تؤيد تأجيل الانتخابات البلدية”.

وتدارك “وتوافقنا جميعا (ايضا) على ان التأجيل الى اجل غير مسمى يضر بالعملية الانتخابية”.

وعلّق المهدي بن غربية الوزير المكلف العلاقة مع الهيئات الدستورية والمجتمع المدني أن “إرجاء الانتخابات البلدية هو أمر سيء مهما كانت الأسباب الموضوعية، لكن إنهاء هذا الاجتماع من دون تحديد موعد جديد هو أسوأ”.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق