تقاريرليبيا

حكماء ومشايخ البيضاء: مسودة الدستور مشوهة وسنمنع الأعضاء من الاجتماع بمقر الهيئة‎

 

قال حكماء وأعيان ومشايخ مدينة البيضاء شرق البلاد إنهم لن يرضوا بـ«خروج دستور مشوه من المدينة ويسجل التاريخ علينا ذلك»، بحسب بيان أصدروه خلال تظاهرة نظمها الرافضون لمسودة الدستور أمام مقر الهيئة التأسيسية لصياغة مشروع الدستور يوم الثلاثاء غرة أوت 2017.

وأوضح الحكماء، في بيانٍ  أنهم «يرفضون مطلقًا» مسودة مشروع الدستور التي أقرَّته الهيئة التأسيسية في 29 يوليو المنقضي، بعد أن صوَّت عليها 43 عضوًا من 44 عضوًا حضروا الجلسة العامة للهيئة التي عُقدت السبت في مدينة البيضاء، وسط أجواء متوترة.

وقال البيان إن المسودة «تفوح منها رائحة الإخوان والإسلام السياسي بوضوح»، كما أنها «لم تحترم دماء الشهداء الذين ضحوا بأرواحهم ودمائهم، ولم تعدل في حقوق الأقاليم».

وأضاف حكماء وأعيان ومشايخ البيضاء أن المسودة «تجسد المركزية المقيتة في أسمى معانيها» و«جردتنا من هويتنا العربية عبر قولها أن اللغة العربية هي لغة الدولة بدل من اللغة الرسمية للدولة»، بحسب البيان.

وجاء في البيان أن الحكماء سيمنعون أعضاء الهيئة من الاجتماع بمقر البرلمان سابقًا حتى «يبت مجلس النواب في أمرها وأمر مخرجاتها»، داعيًا الجهات الأمنية إلى «التقيد بذلك وحراسة المبنى ومنعهم من دخوله».

بوابة الوسط، 2017/08/01

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق