تقاريرليبيا

اجتماع حول الهجرة في تونس يشدد على دعم الاستقرار في ليبيا

 

 

أعلن ممثلو دول الاتصال حول الهجرة المجتمعون يوم الاثنين 24 يوليو 2017 في تونس، عن تعاونهم من أجل دعم الاستقرار في ليبيا للمساهمة في الحد من تدفق اللاجئين منها نحو أوروبا.

وشارك في الاجتماع الذي افتتحه رئيس الحكومة التونسية وزراء داخلية ومسؤولون في دول حوض المتوسط من بينها ليبيا. وأوضح المفوض الأوروبي للهجرة ديميتريس أفرامابولوس أن المشاركين تطرقوا خاصة للوضع الليبي واعتبر أنه من الأهمية بمكان “إرساء الاستقرار في هذا البلد (ليبيا)”.

وذكر المشاركون أنهم توافقوا على تعزيز التعاون على صعيد التعامل مع تدفق المهاجرين، مشددين على ضرورة ارساء الاستقرار في ليبيا.
وخلال الاجتماع دعا رئيس الحكومة التونسي, ووزير الداخلية في دولة مالي التي تشارك كعضو مستدعى، الدول الأوروبية إلى تخفيف إجراءات التأشيرة لتجاوز إشكال الهجرة من إفريقيا نحو أوروبا لكن المفوض الأوروبي قال بأن على الأفراد الراغبين في دخول أوروبا اتباع الإجراءات القانونية اللازمة.

وكان ديمتريس قد التقى قبل الاجتماع بالرئيس التونسي الباجي قايد السبسي وتتطرقا معا إلى جملة من القضايا الإقليمية ذات الاهتمام.
وتقول الدول الأوروبية إن الهجرة غير الشرعية أثرت بشكل كبير على أوضاعها الاجتماعية اقتصادياتها ودعت في أكثر من مناسبة إلى اتخاذ إجراءات حازمة في حق المهاجرين والمهربين الذين يقومون بعمليات التسفير.

المصدر: بوابة بإفريقيا الإخبارية، 2017/07/24

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق