المغربتقارير

المغرب: اجتماع مطول وعاصف للأمانة العامة لحزب العدالة والتنمية

 

 

تحاشت الأمانة العامة لحزب العدالة والتنمية، الحزب الرئيسي في الحكومة المغربية، اصدار بيان عن اجتماعها الذي عقدته مساء الخميس بسبب الخلافات الجارية وسط قياداته حول قضايا عدة من بينها تداعيات تشكيل الحكومة وملف الحراك الشعبي بالريف.

وقالت مصادر حزبية ان الاجتماع كان مطولاً وعاصفاً وعرف نقاشاً وجدالاً واسعين بين أعضاء الأمانة العامة حول مستقبل الحزب ورهاناته في أفق المؤتمر المقبل، خصوصا بعد إعفاء عبد الإله بن كيران، من رئاسة الحكومة وتدبير الحكومة التي يرأسها الدكتور سعد الدين العثماني ملف حراك الريف.

وقال عبد الإله بنكيران بعد الاجتماع أن اللقاء عرف نقاشاً مطولاً «تحاورنا فيه تغاوتنا (تصارخنا) شوية لكن الأمور عادت إلى مجاريها وهي بخير الآن».

وقالت المصادر الحزبي ان «الأزمة في الحزب عميقة، ومرتبطة بوضع الحزب وسط المجتمع، خصوصا وأن الاخير وضع اختياره على رهان معين كان الحزب اختاره ودافع عنه، وقاده بنكيران في الفترة السابقة» وأن هذه الأزمة ستجد طريقها إلى الحل، شريطة أن يستمر النقاش واللقاءات بين أعضاء الأمانة العامة بشكل دوري.

وقال سليمان العمراني، نائب الأمين العام للحزب ان «القاسم المشترك هو أن أمانة الحزب وفية لموقعها في رئاسة الحكومة، ولأطروحة الحزب ورغم الاختلاف في بعض التفاصيل» ويصعب تصور خروج العدالة والتنمية إلى المعارضة، وان «الموقف اليوم هو الاسناد الكامل للحكومة المبصر والراشد».

المصدر: القدس العربي، 2017/07/01

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق