المغربتقارير

المغرب: أطراف غير عربية تستغل أزمة قطر لتعزيز تموقعها والإضرار بمصالح الدول

 

 

أصدرت وزارة الخارجية المغربية يوم أمس الاثنين 12 يونيو٬ بلاغا جديدا حول الأزمة الخليجية مع قطر٬ تضمن ما يشبه توضيحا لموقف الرباط عبر اعتماد “الحياد البناء” ثم إرسال طائرات محملة بالغذاء إلى الدوحة.

الوزارة قالت إن موقفها من الأزمة القائمة بين المملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة ومملكة البحرين ومصر وبلدان عربية أخرى من جهة٬ ودولة قطر من جهة أخرى٬ نابع من المبادئ الواضحة التي تنبني عليها السياسة الخارجية للمملكة.

وقالت “إن هذا الموقف يستند أيضا على وشائج الأخوة الصادقة بين صاحب الجلالة الملك محمد السادس٬ نصره الله٬ وأشقائه ملوك وأمراء دول مجلس التعاون الخليجي٬ وكذا إلى علاقات الشراكة الاستراتيجية المتميزة مع دول المجلس٬ والروابط المتينة القائمة بين الشعب المغربي وشعوب هذه البلدان”. وأضاف المصدر ذاته٬ أن هذا الموقف لا يمكن ربطه بأي حال من الأحوال مع مواقف أطراف غير عربية أخرى٬ تحاول استغلال هذه الأزمة لتعزيز تموقعها في المنطقة والمس بالمصالح العليا لهذه الدول٬” فالمغرب لا يحتاج إلى تقديم دليل أو تأكيد على تضامنه الموصول مع الدول الخليجية الشقيقة٬ انطلاقا من حرب الخليج الأولى٬ ومرورا بدعمه لسيادة الإمارات العربية المتحدة على جزرها الثلاث٬ ثم قطع علاقاته الدبوماسية مع الجمهورية الإسلامية الإيرانية٬ تضامنا مع مملكة البحرين٬ وأخيرا مشاركته في التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن٬ حيث سقط شهداء مغاربة اختلطت دماؤهم بدماء إخوانهم في الخليج”.

وخلص البلاغ إلى أن الهاجس الرئيسي للمغرب يبقى هو تدعيم الاستقرار في هذه الدول٬ وليظل مجلس التعاون الخليجي محافظا على مكانته المتميزة٬ كنموذج ناجح للتعاون الإقليمي. ويأتي هذا البلاغ بعد مرور يوم على بلاغ مماثل أصدرته وزارة الخارجية المغربية بخصوص أزمة قطر مع جيرانها٬ أكدت فيها اختيار المغرب لموقف الحياد  واستعداده للوساطة من أجل حل الأزمة. هذا٬ وأرسلت المملكة المغربية٬ بأمر من الملك محمد السادس٬ طائرات محملة بمحتلف أنواع الأغذية إلى دولة قطر٬ يوم أمس الإثنين 12 يونيو.

المصدر: طنجة 7، 2017/06/12

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق