تقاريرليبيا

ليبيا تكشف عن تورط قطر في تمويل الإرهاب داخل أراضيها

 

في أول تعليق علي مقاطعة دولة قطر باعتبارها تمول وتدعم الإرهاب في ليبيا، بث الجيش الليبي صورا تثبت تورط قطر في تمويل عمليات مسلحة على أراضيها.
وكانت أعلنت كل من المملكة العربية السعودية والإمارات والبحرين ومصر وجزر المالديف واليمن وليبيا، قطع العلاقات مع دولة قطر، وأغلقت مجالاتها الجوية أمام الرحلات التجارية من قطر وإليها، متهمة الدوحة بتمويل جماعات إرهابية.
وأمهلت كل من السعودية والإمارات والبحرين مواطني قطر المقيمين والزائرين 14 يوما لمغادرة البلاد.
يأتي ذلك في ضوء المواقف التي اتخذها أمير قطر تميم بن حمد آل ثاني،  من الأحداث التي تشهدها المنطقة وإصراره على أن تكون بلاده خارج السرب العربي والخليجي، ودعمها للإهارب.
 واتهمت هذه الدول قطر بدعم إسلاميين متشددين وإيران وهو ما تنفيه الدوحة بشدة.
وفي مؤتمر صحفي عقده المتحدث باسم الجيش الليبي العقيد أحمد المسماري أمس الأربعاء 7 يونيو 2017، أكد أن الدوحة حاولت أن تلعب بالنسيج الاجتماعي الليبي.
وقال المسماري إن قطر دعمت فاسدين في ليبيا وإن ضابطا في الاستخبارات القطرية هو المسؤول عن إرسال مسلحي داعش إلى ليبيا، مؤكدًا علي أن قطر دمرت المنطقة العربية ولا حلول معها، وأنها تدعم بعض الجماعات الإرهابية في ليبيا.
وأشار المتحدث باسم الجيش الليبي إلي أن حركة “حماس” متورطة أيضا بالنزاعات الدائرة في ليبيا، حيث تم العثور على أكثر من 100 إصدار من المناهج التدريبية ومئات الفيديوهات “لكتائب القسام” في منطقة “قنفودة”، مشيراً إلى أن “حماس” تدرب المتطرفين  بدعم وتمويل قطري.
وأضاف أنه منذ عام 2012 لم نتعامل مع قطر بسبب دورها في ليبيا”، مشدداً على أنه من أبشع صور استغلال الإسلام توظيفه في غير محله.
وتابع قائلا: “المفتي السابق الصادق الغرياني المدعوم من قطر مسؤول عن جرائم إنسانية في ليبيا”، مؤكداً أن “هناك توجه لرفع قضايا إلى الجنائية الدولية حول دور قطر في الاغتيالات التي وقعت في ليبيا”.
وأوضح أن قطر ترسل طائرات الموت إلى بلاده، متهماً إياها بالوقوف وراء جريمة اغتيال اللواء عبد الفتاح  يونس ومحاولة اغتيال قائد الجيش المشير خليفة حفتر، ومشدداً على أن “دور قطر التخريبي في ليبيا سينتهي قريباً”.
وقال: “الليبيون لن يسمحوا لدولة قطر بأن تلعب بمستقبلهم، قطر ساقطة بالنسبة لنا منذ البداية، وما صدر عن البرلمان والحكومة المؤقتة بقطع العلاقات معها، موقف سياسي، لأن الشعب الليبي كله معارض لقطر ودورها في ليبيا”، مشيراً إلى أن حكومة الوفاق في طرابلس تتعامل مع قطر.
أكد المسماري أن عبد الحكيم بلحاج وخالد الشريف وعلي الصلابي عضو هيئة علماء المسلمين يتعاملون مع قطر وتسببوا بدمار ليبيا.
ودعا المسماري قطر إلى التخلص من علاقاتها مع إيران وجماعة الإخوان وأن تعود إلى حضن القضايا العربية.
المصدر: بوابة الحركات الاسلامية، 2017/06/08

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق