الجزائرتقارير

“إخوان” الجزائر يطالبون المغرب بوقف تدفق المخدرات

 

        طالب زعيم الإخوان المسلمين في الجزائر، المملكة المغربية أمس الجمعة بوقف تدفق أطنان المخدرات على الجزائر والحد من تهريبها عبر الحدود.

ودعا رئيس حركة مجتمع السلم، كبرى الأحزاب الإسلامية في الجزائر، عبد الرزاق مقري المغرب “إلى إبداء الإرادة الحقيقية لمحاربة المخدرات، بالتوقف أولا عن إنتاجها وعن إغراق الأسواق المجاورة بها، خاصة تهريبها إلى الجزائر”.

وأضاف مقري في تجمع شعبي نظمه في مدينة تلمسان الحدودية مع المغرب، بمناسبة الحملة الدعائية للانتخابات البرلمانية المقررة في الرابع من مايو/أيار المقبل أن “هناك ضرراً كبيراً يعاني منه الشباب الجزائري من جراء تفشي هذه السموم“.

ولفت إلى أن “تنمية المناطق الحدودية وبناء المغرب العربي ينبغي أن يتم على أسس المصلحة المشتركة بين دول المنطقة” بدلا من زيادة مستويات التهريب التي تنخر الاقتصاديات الوطنية للدول المغاربية.

وتعاني الجزائر منذ سنوات من تدفق أطنان من المخدرات من المغرب. وكشف تقرير رسمي للديوان الحكومي لمحاربة المخدرات في الجزائر أن مصالح الأمن والجيش والدرك حجزت أكثر من 167 طناً من المخدرات عام 2016.

وفي يونيو/حزيران 2015 اعتبر وزير الخارجية الجزائري السابق، مراد مدلسي، تدفق المخدرات المغربية على الجزائر بمثابة “حرب غير معلنة” من المغرب ضد بلاده.

وفي فبراير 2014، توصل البلدان إلى تفاهمات سياسية لتطبيع العلاقات تضمنت التزام المغرب بوقف تدفق المخدرات على الجزائر، لكن هذه التفاهمات لم تصمد كثيراً.

 

المصدر: العربي الجديد، 2017/04/16

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق