تقاريرتونس

تونس:  ملف اللوالب القلبية الفاسدة  إلى أين وصل ؟

Résultat de recherche d'images pour "‫اللوالب القلبية الفاسدة‬‎"

 

أمينة قويدر: 

 

قرابة الأربع أشهر تمر الآن عن إعطاء النيابة العمومية إذن بإحالة ملف اللوالب القلبية الفاسدة على أنظار الفرقة المركزية الثالثة للحرس الوطني بالعوينة إنطلاقا من27 جوان 2016 قصد إجراء الأبحاث اللازمة، ومازال هذا الملف رهن التحقيق إلى اليوم في إنتظار الإعلان عن النتائج النهائية.

وظهرت قضية اللوالب القلبية منتهية الصلوحية للرأي العام في شهر ماي من السنة الجارية حين لاحظ فريق مراقبة صحية تابع للصندوق الوطني للـتأمين على المرض”” وجود معدات منتهية الصلوحية زرعت لعدد من المرضى.

 تطورات مهمة في الملف:

وفي إطار متابعة مستجدات هذا الملف وتطورات التحقيق فيه، أكد الناطق الرسمي باسم القطب القضائي المالي والمحكمة الإبتدائية بتونس سفيان السليطي في تصريح لـ”الشاهد” أن القطب القضائي المالي مازال متعهدا بهذا الملف إلى الآن، ومازال قاضي التحقيق يباشر التحقيقات اللازمة بخصوصه.

وأكد سفيان السليطي أن هذا الملف يشهد تطورات كبرى ستعلن في الإبان، مشيرا إلى عدم إمكانية كشف بعض التفاصيل حوله الآن إحتراما للقانون وسريّة الأبحاث.

ضجة كبرى وصل صداها للدول المجاورة:

وأثار هذا الملف ضجة عارمة في وتسبب في اقالة عدد من الاطباء و إغلاق لقسم القسطرة في عدد من المصحات الخاصة سيما مع إعلان وزير الصحة السابق ، أن التحقيقات الأولوية التي أجرتها التفقدية الطبية بوزارة الصحة إلى حدود مطلع شهر أوت كشفت تورط 14 مصحة خاصة من مختلف مناطق الجمهورية بالإضافة إلى تورط 49 طبيبا في هذه القضية، كما كشفت تحقيقات وزارة الصحة أن 107 مريضا تضرروا من اللوالب القلبية منتهية الصلوحية.

وأعلنت وزارة الصحة في بلاغ لها السبت 6 أوت 2016، أنه في نطاق إمتداد عمليات التفقد المتعلّقة بشبهات استعمال اللوالب القلبية المنتهية الصلوحية للمستشفيات العمومية، وعلى ضوء التقرير المؤرخ ب 05 أوت 2016 والمتعلّق بقاعة القسطرة بقسم أمراض القلب بمستشفى سهلول، ثبتت عديد الإخلالات تمثلت أساسا في زرع 02 لوالب قلبية منتهية الصلوحية، ووجود كمية من المكملات الطبية منتهية الصلوحية وقد وقع جردها وحجزها، و تحديد المسؤولية الطبية في شخصي طبيبين ثبت تورطهما في هذا الملف.

وبناء عليه، قرر وزير الصحة سعيد العايدي إعفاء رئيسة قسم أمراض القلب بالمستشفى المذكور وإحالتها على مجلس التأديب وسحب ترخيص مزاولة النشاط الخاص التكميلي في شأنها، وإحالة الطبيبان المتورطان في عمليتي وضع اللوالب، موضوع تقرير التفقدية ، على مجلس التأديب وسحب ترخيص مزاولة النشاط الخاص التكميلي في شأنهما إذا كانا من ضمن المتمتعين بحق ممارسته، وكذلك توجيه استجواب لكل من المدير العام ورئيس قسم الصيدلة بمستشفى سهلول.

كما قرر العايدي إحالة الملف على وحدة التشريع والنزاعات للمتابعة، ودعوة مركز الدراسات البيوطبية بوزارة الصحة للتدخل الفوري قصد معاينة قاعة القسطرة واتخاذ القرار المناسب في شأنها مع دعوة الإدارة العامة لمستشفى سهلول لإتخاذ الإجراءات الضرورية لأحكام التصرف في المستلزمات الطبية بقاعة القسطرة.

وقررت الوزارة أيضا وبعد اجتماع اللجنة المختصة حينها إقرار الغلق النهائي لقاعة القسطرة بمصحة مونبليزير، التي فاق عدد اللوالب المنتهية الصلوحية المستعملة بها الـ 55 .

وللإشارة فإن تبعات هذا الملف وصلت إلى الدول المجاورة سيما منها وليبيا باعتبار أن مواطنيها أكثر إقبالا على المصحات التونسية الخاصة، وقد أثارت عديد الإنتقادات منها خاصة من قبل الجمعية الوطنية لحماية وإرشاد المستهلك الجزائرية والتي أصدرت تقريرا في الغرض وطالبت السلطات الجزائرية بتحمل مسؤوليتها.

 

14702257_572634069587008_7056286418282384440_n ملف اللوالب القلبية الفاسدة ... التحقيقات متواصلة وتطورات كبرى في الملف

14650088_572634496253632_3846050337715516182_n-1 ملف اللوالب القلبية الفاسدة ... التحقيقات متواصلة وتطورات كبرى في الملف

14671121_572634796253602_9132362044554325602_n ملف اللوالب القلبية الفاسدة ... التحقيقات متواصلة وتطورات كبرى في الملف

 

المصدر: ” الشاهد” 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق