تقاريرتونس

تونس :ارتدادات «فضيحة الوقود السام» تصل تونس،مساءلة وزيرتي الطاقة والمناجم في البرلمان

 

أشرف الرياحي: 

    باتت قضية «الوقود السام» ملف الساعة في غرب القارة الافريقية بعد اصدار منظمة «عيون الجمهور» السويسرية بوصفها منظمة غير حكومية يوم 15 سبتمبر الجاري لتقرير اشتغلت عليه مدة 3 سنوات كشف تصدير شركات اوروبية لوقود ملوث الى عدد من الدول الافريقية
بضاعتكم ردت..
وكشف التقرير الوارد باللغة الانقليزية والمتضمن لما يقارب الـ160 صفحة أن عددا من شركات النفط العملاقة تشتري النفط الخام من أكثر من 16 دولة افريقية قبل تكريره واضافة نسب مرتفعة وتفوق الحدود المسموح بها من الكبريت ومن ثمة اعادة بيعه الى الدول نفسها بثمن أرخص بالمقارنة مع الاسعار المتداولة.
مساءلة في البرلمان:
ولم تلبث «فضيحة الوقود السام» طويلا حتى وصل صداها أرجاء الوطن بعد اثارتها من قبل النائب بمجلس نواب الشعب عن حراك تونس الارادة عماد الدايمي الذي صرح للشروق بتوجيهه مراسلة لكل من رئيس الحكومة وأسئلة شفاهية لكل من وزيرة الطاقة والمناجم هالة شيخ روحو ووزيرة الصحة سميرة مرعي اضافة الى مراسلة لوزير الشؤون المحلية والبيئة رياض المؤخر علاوة على طلب رسمي في النفاذ الى المعلومات التي تخص الشركة المعنية بتوريدها لذلك الوقود.
تونس ضمن الدول الموردة:
وجاء في التقرير أن تونس تعد ضمن اربع دول هي الصومال ومصر والكونغو تستورد هذا النوع من المحروقات السامة والتي تحتوي في تركيبتها الكيميائية على نسبة تفوق 400 مرة أكثر من النسب الدولية المسموح بها.
كما أضاف التقرير أن هذا الوقود السام يقع انتاجه على متن منصة خافرات راسية في البحر وورد في ملاحقه أن بداية استيراد هذا الوقود في تونس كانت مطلع سنة 2006.
ضعف التشريعات:
كما تطرق التقرير الى صعوبة تتبع هذه الشركات على اعتبار أنها تستغل غياب التشريعات المنظمة لتصدير واستيراد المحروقات بما دفع العديد من البلدان الافريقية على غرار المغرب الى تغيير تشريعاتها بما يحصن شعوبها من جملة المخاطر الصحية والبيئية.
وفي هذا السياق دفع عماد الدايمي الى ايقاف نزيف هذا الخطر وانكباب كافة الاطراف المتداخلة على سن تشريعات وقائية مفيدا بأن التشريع الجاري به العمل والمنظم لاستيراد الوقود تخلو من مواصفات دقيقة ووقع سنها سنة 1932 قبل تغييرها سنة 1956.

 

المصدر: “الشروق” 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق